تسجيل دخول

عام زايد 2018


عدد مرات النقر : 90
عدد  مرات الظهور : 4,022,713

العودة   منتديات الرمس > المجالس الاخرى > الارشيف > مجلس أخبار و تنبؤات الطقس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 8 - 5 - 2009, 07:18 PM
ثعلب الصحراء ثعلب الصحراء غير متواجد حالياً
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: 10 - 4 - 2009
الدولة: العين _ مزيد
المشاركات: 2,639
معدل تقييم المستوى: 39
ثعلب الصحراء is on a distinguished road
Arrow الموقع الجغرافي والاحوال المناخيه لدولة الامارات

الأحوال المناخية

تتأثر الأحوال المناخية في دولة الإمارات العربية المتحدة بعدد من الضوابط التي تتحكم في مناخها وتجعل منه مناخاً صحراوياً ولكنه في الوقت نفسه له طبيعة مختلفة عن المناخات الصحراوية العادية خاصة من ناحية الرطوبة والتباين في درجات الحرارة وكميات المطر، وأهم ضوابط المناخ في المنطقة:
الموقع الفلكي، الموقع الجغرافي، المسطحات المائية، مظاهر السطح، توزيع ضغوط الكتل الهوائية والجبهات.
وعلى سبيل المثال فإن دولة الإمارات تقع في المنطقة المدارية الجافة التي تمتد عبر آسيا وشمال إفريقيا وتخضع لتأثيرات المحيط لوقوعها على ساحل الخليج العربي وخليج عمان.

الحرارة
تتصف درجات الحرارة عموماً –شأن جميع الأقاليم المناخية – بالارتفاع نظراً لحرارة الشمس الشديدة في فصل الصيف الطويل لطول النهار بالنسبة لليل ويصل متوسط النهايات العظمى إلى 47ْ مئوية أو 45ْ مئوية، كما يتراوح متوسط النهايات الصغرى ما بين 6ْ مئوية، 12ْ مئوية وعلى هذا فإن المدى الحراري السنوي يتراوح بين 35ْ و40ْ مئوية وهي مدى كبير وهذه سمة من سمات الظروف الحرارية في الأقاليم الصحراوية المدارية حيث يشتد التسخين خلال شهور الصيف فترتفع درجات الحرارة إلى معدلات عالية للغاية ثم تنخفض درجات الحرارة خلال الشتاء.
والشتاء في دولة الإمارات قصير جداً يبدأ من ديسمبر حتى نهاية فبراير وترتبط معدلات درجات الحرارة الشديدة بارتفاع نسبة الرطوبة. ونلاحظ فروقاً كبيرة بين مناخ المناطق الساحلية والمناطق الصحراوية الداخلية ومناطق المرتفعات.
فعلى الساحل يزيد متوسط درجة الحرارة في يوليو عن 37.7 درجة وترتفع نسبة الرطوبة لتصل أحياناً إلى حد الإشباع بينما يتسع المدى الحراري كلما توغلنا في قلب الصحراء التي تمثل القسم الأعظم من أراضي الدولة في حين يعتدل المناخ في مناطق الجبال والمرتفعات الأخرى.

الرياح
يهب على الدولة نوعان من الرياح الموسمية وغير الموسمية وتعتبر الموسمية منها أهم النوعين وهي تشتد في الربيع والقسم الأخير من الصيف، وتنقسم إلى نوعين:
الأول يشمل الرياح الشمالية التي تمتاز بجفافها وتساعد في تلطيف حرارة الجو ما لم تكن محملة بالأتربة والرمال.
والنوع الثاني يطلق عليه اسم الرياح الشرقية، وإن كانت في حقيقتها رياحاً جنوبية شرقية، وهي قصيرة الأمد، وربما كانت على درجة شديدة من الرطوبة.
وتتغير مجموعة الرياح في الغالب بين جنوبية أو جنوبية شرقية وغربية أو شمالية وشمالية غربية.
ويتناول محمد خلفان الروم فيما يلي: تعريف وشروح الرياح المحلية.

المزر
رياح تهب من اتجاه لآخر بسرعة 20 إلى 40 عقدة، وسميت بهذا الاسم لأنها تساعد على جمع السحب في المنطقة التي تهب عليها وقد يكون المزر من رياح مختلفة كالشمال والسهيلي أو رياح المطلعى أو رياح الكوس، ويكون ذلك لمدة قصيرة، وعادةً ما يعقبها المطر.

الغياضة
وهي اشتداد سرعة الرياح ولمدة قصيرة جداً، من اتجاه الشمال الغربي وغالباً ما يستدل عليها برؤية خيط رفيع \"أفقي\" من السحب، والبحارة الذين كانوا يستعملون الشراع في أسفارهم في الأيام السابقة يعرفون مظاهر هذه الرياح في حينها وذلك للحذر والحيطة.

اليولات
رياح متغيرة الاتجاه، حيث تغير الرياح اتجاهها من جهة لأخرى في فترة قصيرة نسبياً، وهي ظاهرة معروفة تسبق غياب الثريا بحوالي عشرة أيام وبالتحديد من تاريخ 18 إلى 28 إبريل وغالباً ما تكون أيامها ممطرة.

الكوس
رياح تهب على السواحل الغربية والشرقية للدولة وتكون شديدة التأثير على السواحل الشرقية مثل الفجيرة وخورفكان ويكون اتجاهها من الشمال الشرقي والشرق محدثة أمواجاً عالية أحياناً، حيث تؤدي إلى حفر السواحل الرملية الساحلية وذلك بسبب التيار الساحلي الناشئ من جرّاء ذلك.

الثريا
مجموعة من النجوم تأخذ شكل طائرة الورق، تغيب بتاريخ 28 إبريل، وتستمر فترة غياب هذا النجم لمدة قدرها أربعون يوماً يكون خلالها في تسابق مع الشمس ثم تبدأ في أول أيام طلوعها فجر يونيو.

الرايحة
رياح تهب من الشرق وغالباً ما تكون من تاريخ 1/8/ إلى 1/10 ويمكن ملاحظتها عند رؤية سحابة بيضاء كبيرة ترتفع إلى حوالي 20 ألف قدم، وربما تكون أعلى من ذلك وتتأثر بها المناطق البرية الداخلية كالعين والمحاضر الجنوبية وتحمل رياحها أتربة من الصحراء إلى السواحل وأحياناً تسقط الأمطار منها.

المرزم
ويشتهر بالمرزم، وعند طلوعه يتوسط الخط للبنى \"المحبا\" القبة السماوية ويحين موسم استخراج اللؤلؤ، وبطلوعه تبدأ هجرة الطيور إلى المنطقة وتسمع أصواتها المهاجرة ليلاً.

نجم سهيل
يتوافق طلوعه 17 أغسطس وهو بداية تغيير المناخ إلى جو لطيف وغالباً ما يكون اتجاه الرياح من الساحل غير أنه لا يتأكد التغيير في الجو إلا بعد 40 يوماً من تاريخ طلوع هذا النجم، حيث تكون الفترة معتدلة لا حارة، ولا باردة.

الأحيمر
نجم يغيب في \"تسعين صفري\" ومن علاماته هبوب رياح شديدة، غير أنه بانتهاء در التسعين ودخول در المائة بتاريخ 15/11 وقيام شمال المائة ينفي قيام رياح الأحيمر، وهي فترة حرجة للأسفار البحرية، غير أن ذلك ينتهي بدخول در الثلاثين، حيث يقال: \"بأن مال اليتيم يسافر\" في هذه الفترة دلالة على هدوء وتحسن الأحوال الجوية.

رياح الشمال
رياح شتوية باردة معروفة لدى سكان المنطقة وغالباً ما تسبقهما رياح السهيلى \"رياح السموم\" من ثلاثة إلى أربعة أيام إلى أسبوع، وأحياناً تلحق بها شمال أخرى \"ترضف\" وتمتد لفترة أطول، ومن إحدى علامات الشمال الغربي كدلالة على هبوب الرياح من هذا الاتجاه.

شمال الثمانين
هي أقوى رياح الشمال وترتفع الأمواج إلى أعلى حد لها وغالباً ما تهب هذه الرياح في الفجر، ومن ملامح هبوبها هدوء البحر وتقوم هذه الشمال في در الثمانين من 3/2 إلى 12/2.

أربعين المريعي
تبدأ من 25/12 وحتى 3/1 حيث درجة الحرارة في أدنى مستوى لها، أي يبلغ البرد أشده في هذه الفترة وتقل الأسماك في المياه الضحلة لشدة برد البحر.

الغربي
رياح معتدلة تهب من الغرب، ويبدأ موسمها بعد نهاية فصل الشتاء مباشرة وتسمى بالغرابى.
وفي كتابه تقويم \"بنى ياس البحري\" يقدم محمد خلفان الروم معلومات بحرية مبسطة للمدنيين الذين يبحرون في مياه الخليج بهدف توفير معلومات ملاحية وبحرية تساعدهم على الإبحار بسلام وأمان ويشمل هذا التقويم معلومات عن شروق وغروب الشمس وارتفاع المد والجزر على مدار العام وخطوط السير والمسافات لموانئ وجزر دولة الإمارات، كما يحتوي التقويم على بعض الجداول المبسطة للتحويلات الرياضية الخاصة بالمسافات والأعماق.

الأمطار
تتلقى الإمارات نسبة قليلة من الأمطار الشتوية، التي يعزى سقوطها لالتقاء المنخفضات الجوية الباردة القادمة من الشمال ومنطقة الضغط المرتفع الآزوري فوق البحر المتوسط بالمنخفضات الجوية الدافئة القادمة من السودان والمحيط الهندي، وبتفاعل المنخفض تنـزل زخات قوية من المطر مصحوبة بالعواصف الرعدية والشديدة والرياح الشمالية القوية.
وتتميز كميات الأمطار التي تهطل على الدولة بتذبذبها من سنة إلى أخرى كما تتباين معدلات هطولها من منطقة وأخرى فهي تكثر في إمارتي الفجيرة ورأس الخيمة نظراً لموقعيهما الجغرافي وقربهما من سلاسل الجبال، ولذا نجد أن المنطقتين تضمان بعض أخصب أراضي الدولة بينما نراها تقل في الأموال الباقية ويكون سقوطها بين شهري نوفمبر وإبريل وتتركز الأيام الغزيرة للمطر الذي قد ترافقه حدوث عواصف رعدية شديدة في شهري ديسمبر ويناير من كل عام، حيث هطل في هذين الشهرين عام 198 نحو \"46.7 ملم\" فوق مدينة أبو ظبي خلال 6 أيام، ونحو 89.6 ملم\" فوق مدينة دبي خلال 8 أيام ونحو \"71.1 ملم\" فوق مدينة الشارقة خلال سبعة أيام ونحو \"26.7 ملم\" فوق مدينة رأس الخيمة خلال 5 أيام وعموماً فإن متوسط الأمطار السنوية في الجهات الشرقية والشمالية من البلاد أعلى مما هو عليه في الجهات الغربية والداخلية الأخرى.
ويتم حجز كميات كبيرة من مياه الأمطار بواسطة العديد من السدود التي أقيمت في مناطق كثيرة منها وادي حام بالفجيرة ووادي البيح ووادي اذن ووادي جلفا ووادي الغيل.
وتساهم الأمطار التي تسقط على البلاد في زيادة مخزون المياه الجوفية مما يسهم إلى حد كبير في تطوير الإنتاج الزراعي في البلاد والحفاظ عليه وسد أي عجز في المخزون الجوفي للمياه.
ويتضح مما سبق أنه من الصعب أن يعتمد السكان على كمية الأمطار التي تسقط على البلاد في حياتهم المعيشية. ومن ثم كان لابد من أن يعتمد السكان على مصادر أخرى للحصول على المياه وذلك عن طريق حفر الآبار والبحث عن المياه الجوفية، وفي الوقت الحاضر عن طريق تحلية مياه البحر، وقد كان لاكتشاف آبار المياه الصالحة للشرب في بقاع متناثرة من هذا السهل الساحلي قديماً، أثر كبير في نشأة المستوطنات البشرية، كما أن هذه الظروف المناخية تعد من العوامل البيئية الطبيعية المهمة التي لها دورها المباشر وغير المباشر في تشكيل المظهر الجيومورفولوجي لإقليم السهول الساحلية الغربية في دولة الإمارات وكذلك في تمييز المسطحات المائية للخليج العربي المجاور لها بخصائص أوقيانوغرافية.

الرطوبة
تكون الرطوبة النسبية عالية خاصة في المناطق القريبة من الساحل وعلى المتوسطات السنوية إلى حوالي 70% أو أكثر في الطرف الشرقي من الإمارات بالقرب من حدود عمان ثم تنخفض الرطوبة إلى حوالي 60% في الأجزاء الغربية والداخلية حيث الظروف الصحراوية أكثر وضوحاً.
ولاشك أن ارتفاع الرطوبة النسبية إلى هذا الحد ثم ارتفاع درجات الحرارة يدل على زيادة واضحة في كمية بخار الماء التي يحملها الهواء في المنطقة، كما أن ارتفاع نسبة الرطوبة مقروناً بارتفاع درجات الحرارة يجعل من مناخ المنطقة مناخاً غير مريح للسكان في شهور الحرارة المرتفعة. يصل الحد الأعلى للرطوبة النسبية في بعض جهات الدولة أحياناً إلى 100 % وهي نسبة قريبة من نسب الرطوبة في باقي الجهات حيث تتراوح النسبة بين 96% و98% وهذه النسب تدل على أن درجة التشبع بالرطوبة ظاهرة عادية وكثيرة الحدوث، ويرجع ارتفاع درجة الرطوبة في الهواء إلى وجود الخليج العربي بمياهه الدافئة، وكذلك لارتفاع درجة الحرارة وعملية التسخين الشديدة، كما أن الهواء الراكد في منطقة الضغط المرتفع دون المدارية تجعل الهواء الرطب مركزاً في طبقات الهواء السفلى فتزداد الرطوبة باستمرار.
ينخفض الحد الأدنى للرطوبة النسبية إلى مستويات تصل إلى 15% وتتراوح بينها وبين 35% وتتدرج الرطوبة النسبية في حدودها الدنيا في الارتفاع من الغرب إلى الشرق ومن الداخل نحو الساحل، حيث أن تأثير الظروف الصحراوية يظهر بصورة أوضح في الأجزاء البعيدة عن الساحل والبعيدة عن منطقة مرتفعات جبل عمان. يتضح من دراسة المعدلات الشهرية للرطوبة النسبية في الدولة أن الرطوبة النسبية تبلغ أقصاها في فصل الشتاء، بل إنها تقترب من درجة الإشباع في كثير من الأحيان، ففي مدينة الشارقة على سبيل المثال، يبلغ المعدل الشهري لمتوسط درجة الرطوبة النسبية العظمى أقصاه في شهر يناير \"93%\" وتقل الرطوبة النسبية مع ارتفاع درجة الحرارة، حيث تبلغ أدناها في شهر مايو (23%). ثم تعود إلى الارتفاع التدريجي في أشهر الصيف خاصة، بتأثير الرياح الموسمية واقترانها بانخفاض درجة الحرارة نسبياً، فترتفع تبعاً لذلك الرطوبة النسبية.
وتعود قلة الرطوبة النسبية صيفاً إلى وصول الرياح القارية الجافة، واقترانها بارتفاع درجة الحرارة القارية الجافة، واقترانها بارتفاع درجة الحرارة، أما انخفاض الرطوبة النسبية في أشهر الربيع \"مارس وإبريل\" فهو يرجع إلى الرياح المحلية الحارة التي تصحب المنخفضات الجوية، والتي يؤدي هبوبها إلى انخفاض الرطوبة النسبية بصورة مفاجئة، وارتفاع درجة الحرارة في فصل الربيع نسبياً.
ويبلغ المتوسط السنوي للرطوبة النسبية في الساحل الغربي (58% في الشارقة) ، ويقل عن ذلك قليلاً في الساحل الشرقي (56% في كلباء)، وهذا يرجع جزئياً إلى الاختلاف في درجة الانحراف المعياري الذي يبلغ 7.2% ، 4.8% على الترتيب في كلباء والشارقة، وينخفض المتوسط السنوي للرطوبة النسبية أكثر من ذلك في الداخل الصحراوي والساحل الحصوي، وتبلغ الرطوبة النسبية ذروتها خلال شهري يناير وفبراير وتتراوح الرطوبة العظمى في دبي والشارقة وراس الخيمة بين (79% و83% ) خلال فصل الشتاء، وترتفع إلى (90%) في مدينة أبو ظبي خلال شهر يناير، وخلال شهر يوليو تتراوح الرطوبة النسبية العظمى (72% في رأس الخيمة) و(77% في الشارقة وأبو ظبي)، ومعنى ذلك أن فصل الصيف يتميز بارتفاع درجة حرارته ورطوبته النسبية مما يجعل مناخ السهول الساحلية الغربية غير مريح للسكان.

السطوع الشمسي
تتعامد الشمس على جزء كبير من أراضي دولة الإمارات العربية المتحدة، وتكون منحرفة قليلاً عن التعامد على باقي أراضيها، وهكذا يصلها قدر كبير من أشعة الشمس يساعد على زيادتها عوامل أخرى منها الموقع القاري وصفاء السماء وخلو الأرض إلى حد ما من الغطاءات النباتية، كما أن قوة الأشعة العمودية في فصل الصيف تزيد من تأثيرها طول الفترة التي تظل فيها الشمس فوق الأفق \"طوال النهار\" مما يؤدي إلى ارتفاع كبير في درجة الحرارة .
إن عدد ساعات سطوع الشمس خلال النهار يتحدد بصورة مبدئية بخطوط العرض وبالفصول، ويحدد الإشعاع الكلي اليومي جزئياً بالعدد الكلي لساعات سطوع الشمس الصافية. وتوفر البيانات المتاحة عن عدد ساعات سطوع الشمس معلومات عن طول اليوم وفترات الغيوم عندما تنخفض شدة سطوع الشمس تحت مستوى معين. ففي فصل الصيف وتبعاً لارتفاع درجة الحرارة يصل طول النهار إلى حوالي 13.30 ساعة أما في الشتاء حيث ترحل الشمس بحركتها الظاهرية للجنوب نحو خط الاستواء وتنقص درجة الحرارة فإن النهار يقصر إلى نحو عشر ساعات ونصف الساعة.

الضغط الجوي
تؤثر الاختلافات الحرارية الفصلية في تشكيل مراكز الضغط الجوي خلال فصلي الشتاء والصيف، فتبعاً لانخفاض درجة الحرارة خلال فصل الشتاء يتميز الضغط الجوي في دولة الإمارات العربية المتحدة بارتفاعه في حين ينخفض مقدار الضغط الجوي فوقها خلال فصل الصيف، تبعاً لارتفاع درجة الحرارة.
ويتبين من دراسة المتوسطات الشهرية للضغط الجوي في دولة الإمارات أن الضغط الجوي يبلغ أقصاه في شهر يناير (1019 مليباراً) ثم يأخذ في الانخفاض تدريجياً حتى يصل إلى حده الأدنى في شهر يوليو (998 مليباراً).
كما يتغير المتوسط الشهري للضغط الجوي بسرعة بين شهري أغسطس (999 مليباراً) وأكتوبر (1013 مليباراً)، حيث يبلغ الفرق في الضغط بين هذين الشهرين 14 مليباراً.
__________________
[CENTER][B][SIZE=4][URL="http://www.dohaup.com/"][IMG]http://www.dohaup.com/up/2009-06-02/dohaup_843254970.png[/IMG][/URL][/SIZE][/B][/CENTER]
رد مع اقتباس
اعلانات
  #2  
قديم 9 - 5 - 2009, 03:08 PM
الصورة الرمزية المنصوري_9
المنصوري_9 المنصوري_9 غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: 5 - 12 - 2008
الدولة: بريطانيا
المشاركات: 256
معدل تقييم المستوى: 39
المنصوري_9 is a jewel in the rough المنصوري_9 is a jewel in the rough المنصوري_9 is a jewel in the rough المنصوري_9 is a jewel in the rough
رد: الموقع الجغرافي والاحوال المناخيه لدولة الامارات

شكرا على الطرح
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 9 - 5 - 2009, 09:50 PM
ثعلب الصحراء ثعلب الصحراء غير متواجد حالياً
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: 10 - 4 - 2009
الدولة: العين _ مزيد
المشاركات: 2,639
معدل تقييم المستوى: 39
ثعلب الصحراء is on a distinguished road
رد: الموقع الجغرافي والاحوال المناخيه لدولة الامارات

يعطيك الف عافيه
اخويه المنصوري
على المرور الطيب
والله لا يحرمني من مرورك الطيب
__________________
[CENTER][B][SIZE=4][URL="http://www.dohaup.com/"][IMG]http://www.dohaup.com/up/2009-06-02/dohaup_843254970.png[/IMG][/URL][/SIZE][/B][/CENTER]
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 9 - 5 - 2009, 11:35 PM
الصورة الرمزية حورية متدينة
حورية متدينة حورية متدينة غير متواجد حالياً
عضو فضى
 
تاريخ التسجيل: 4 - 12 - 2008
الدولة: الرمس الحبيبه
المشاركات: 1,684
معدل تقييم المستوى: 40
حورية متدينة has a spectacular aura about حورية متدينة has a spectacular aura about
رد: الموقع الجغرافي والاحوال المناخيه لدولة الامارات

أشكر أخوي على طرحك للأحوال الجويه ومتغيرات الطقس
وتقبلو مروري المتواضع
__________________

[gdw
[/gdwl]
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 9 - 5 - 2009, 11:56 PM
الصورة الرمزية ابن الإمارات
ابن الإمارات ابن الإمارات غير متواجد حالياً
عضو ذهبى
 
تاريخ التسجيل: 23 - 7 - 2008
المشاركات: 3,488
معدل تقييم المستوى: 46
ابن الإمارات is a jewel in the rough ابن الإمارات is a jewel in the rough ابن الإمارات is a jewel in the rough ابن الإمارات is a jewel in the rough
رد: الموقع الجغرافي والاحوال المناخيه لدولة الامارات

الشكر لك موصول على المعلومات القيمه
__________________
منتديات الرمس الحوارية

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10 - 5 - 2009, 12:00 AM
الصورة الرمزية patchena
patchena patchena غير متواجد حالياً
عضو ذهبى
 
تاريخ التسجيل: 12 - 8 - 2008
الدولة: The heart of the cities
العمر: 29
المشاركات: 4,349
معدل تقييم المستوى: 46
patchena will become famous soon enough patchena will become famous soon enough
رد: الموقع الجغرافي والاحوال المناخيه لدولة الامارات

اوجه لك تحيه يا اخي واشكرك على طرحك للمعلومات القيمه
__________________
منتديات الرمس نت
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التاريخ القديم لدولة الامارات ثعلب الصحراء مجلس نبض الوطن 0 15 - 4 - 2009 01:37 PM
الموسوعه الجغرافيه لدولة الامارات ثعلب الصحراء مجلس نبض الوطن 4 14 - 4 - 2009 09:45 PM
اللغة الهنديه ... ستصبح لغة رسميه لدولة الإمارات. ساحرة القلوب مجلس الحوار والمناقشة 12 2 - 3 - 2009 03:22 PM
الموقع محظور...... للذكرى فقط ! قصاقيص البدري مجلس إمارة رأس الخيمة 9 29 - 3 - 2008 02:16 PM
حملة المـليون توقيع الكـتروني لدولة الامارات الطنيجية مجلس نبض الوطن 10 26 - 12 - 2007 01:17 AM


الساعة الآن 01:59 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها