عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 11 - 11 - 2013, 01:24 AM
الراصد الراصد غير متواجد حالياً
مراقب عام للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: 14 - 10 - 2007
المشاركات: 3,247
معدل تقييم المستوى: 231
الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute
عامل بنادي عجمان يبلغ زملاءه أنه شاهد ملك الموت في منامه فيودّعهم ويسلمهم جواز سفره وهاتفه ثم يسقط ميتاً أمامهم!!



عامل بنادي عجمان يبلغ زملاءه أنه شاهد ملك الموت في منامه
فيودّعهم ويسلمهم جواز سفره وهاتفه ثم يسقط ميتاً أمامهم!



موقع إيلاف/ الرمس.نت

شهد نادي عجمان الاماراتي، واقعة وفاة غريبة الأطوار لعامل يدعى أنشوكانديل مصطفى، هندي الجنسية (56 عاماً)، فقد ذكر شهود عيان، خلال التحقيقات التي أجرتها شرطة إمارة عجمان، أن زميلهم توجه إليهم منتصف ليلة الخميس الماضي، وسلمهم جواز السفر الخاص به وبطاقة الهوية وهاتفه النقال، مدعياً أنه رأى "عزرائيل" في منامه وأنه سيفارق الحياة بعد دقيقتين، وما لبث أن فرغ من كلامه، حتى سقط ميتاً.

وأضاف الشهود، إن أنشوكانديل مصطفى، قد استيقظ من نومه عند منتصف الليل تقريباً مهرولاً إليهم، في وجود ما يقرب من 20 شخصاً بينهم، وادعى أنه شاهد ملك الموت في منامه وبصحبته ثلاثة آخرون، وعندما استيقظ فزعاً وجدهم أمامه، مما دفعه لحمل جواز سفره وبطاقة الهوية الخاصة به وهاتفه النقال وسلمها لهم؛ قناعة منه بأنه سيموت في تلك اللحظات.


وأكملوا خلال التحقيقات: "ظننا عندما أخبرنا زميلنا بوفاته بعد دقيقتين أنه سيُقدم على الانتحار، حيث كان يمر بضائقة مالية، لكنه نفى تفكيره في ذلك، وطلب تناول الماء، ثم ارتعش بشدة بعدها، وكان يحاول الجري من أمامنا لكنه سقط في تلك اللحظة ميتاً".




وتابع الشهود: توجه البعض منا إلى غرفة العامل، لمعاينة ما إذا كان هناك أشخاص آخرون داخل غرفته، أو أن زملاءَه يحاولون المزاح معه، لكننا اكتشفنا أن غرفته لم يكن بها أحد، وتبدو مرتبة باستثناء السرير الذي كان يرقد عليه نتيجة نومه عليه".




أوضحوا: أنشوكانديل مصطفى، كان يعمل في النادي منذ نحو عشر سنوات، وكان مثالاً للمسلم الحقيقي الذي يحرص على أداء الصلاة، والغريب بحسب روايتهم أنه قبل يوم واحد من وفاته، حرص على توزيع الطعام الذي كان بغرفته على زملائه، وطلب منهم الدعاء له لأنه يشعر بأن حياته قاربت على الانتهاء.



وأشاروا: "مصطفى" كان في زيارة خلال هذا الصيف إلى بلدته في الهند، وقرر الزواج من امرأة أخرى كانت تسكن بجوار منزل أسرته بعد أن توفي والدها ووالدتها، حيث عرضت عليه زوجته أن يتزوج من تلك الفتاة البالغة من العمر 25 عاماً، لتجد من ينفق عليها، وبالفعل عاشت معهم لنحو 40 يوماً قبل أن يفارقها زوجها للأبد".




وختموا: " لقد استغربنا موقف زميلنا من تلك الخطوة، إذ إن راتبه لا يكفي للصرف على أفراد آخرين لكنه كان يشدد على أنه فعل ذلك من أجل الخير، دون النظر لأي أمور أخرى".




وعقب التحقيقات، أمرت الشرطة باستخراج تصريح بدفن الجثة بعد يوم واحد فقط من التحقيقات، بعدما استبعدت وجود أي شبهة جنائية متعلقة بالوفاة، وقد نقل الجثمان إلى الهند بناء على طلب أسرته التي شددت على ضرورة أن يُدفن في بلاده.

التعديل الأخير تم بواسطة إدارة 9 ; 11 - 11 - 2013 الساعة 04:20 PM