تسجيل دخول

عام الاستعداد للخمسـين

العودة   منتديات الرمس > مركز الأخبار .... News Center > مجلس نبض الوطن

مجلس نبض الوطن ( نرصد كل مهم في الوطن من أحداث ومناسبات )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 5 - 4 - 2013, 11:22 AM
йıсе вσч йıсе вσч غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: 5 - 10 - 2012
الدولة: R.A.K
المشاركات: 287
معدل تقييم المستوى: 36
йıсе вσч is a splendid one to behold йıсе вσч is a splendid one to behold йıсе вσч is a splendid one to behold йıсе вσч is a splendid one to behold йıсе вσч is a splendid one to behold йıсе вσч is a splendid one to behold йıсе вσч is a splendid one to behold
«مرور أبوظبي»: المشاة يتحملون مســؤولـية العبور الخاطئ .

أكّدت أن شركات التأمين لن تتحمّل مسؤولية الإصابات الناجمة عنه.. وحذّرت من السرعة الزائـــدة

«مرور أبوظبي»: المشاة يتحملون مســؤولـية العبور الخاطئ

المصدر: أحمد عابد - أبوظبي التاريخ: 05 أبريل 2013 - الامارات اليوم

حذرت مديرية المرور والدوريات، في شرطة أبوظبي، المشاة من خطورة العبور الخاطئ للطرق، ما يعرضهم لحوادث دهس جسيمة، تنتج عنها إصابات ووفيات، مؤكدة أن المشاة الذين يقطعون الطرق ـ من الأماكن غير المخصصة ـ من دون انتباه، يتحملون مسؤولية ما يلحق بهم من إصابات.

ونبهت مديرية المرور في رسائل توعوية، وتغريدات بثتها عبر برنامجها، للحدّ من الحوادث المرورية «إذا قطعت الطريق في غياب ممرات واضحة للعبور، أو معابر مشاة، أو أنفاق، وتعرضت لإصابات نتيجة لذلك، فلن يكون السائق مسؤولاً ولن يغطي التأمين الخاص بمركبته أو مركبتها إصابتك في هذه الحالة»، داعية إلى «الانتباه ـ بشكل جيد ـ إلى المركبات على الطريق أثناء العبور».

وذكرت مديرية المرور أنها تمكنت من خفض وفيات المشاة على طرق إمارة أبوظبي، خلال العام الماضي، بنسبة ‬14٪، إذ سجلت مؤشراتها وفاة ‬70 شخصا من المشاة، مقابل ‬81 شخصا، العام ‬2011 «ما يعدّ مؤشرا إلى نجاح جهود التوعية المرورية، التي تقوم بها المديرية، لتوعية شرائح المجتمع بضرورة العبور من الأماكن المخصصة، فضلا عن جهود الشركاء الاستراتيجيين، في إنشاء كثير من الجسور والأنفاق على الطرق الرئيسة، التي أسهمت في الحدّ من قطع الطرق، بصورة تعرض حياة المشاة للخطر»، وفقا للمديرية.

وشددت الرسائل التوعوية، التي بثتها مديرية المرور والدوريات في أبوظبي، على أهمية مراعاة البقاء على الرصيف، والجانب الأيمن من ممر المشاة، إذ يفترض السائقون أن يلتزم عابرو الممرات بالطريقة الصحيحة لقطع الطريق.

وتابعت: «كما يجب عند قطع الطريق، الذي لا توجد عليه إشارات أو ممرات للمشاة، أن يمشي الشخص على الجانب الأيسر، مواجهاً لحركة مرور السيارات».

وتتضمن إرشاداتها ـ لعابري ممرات المشاة عند التقاطعات ـ ضرورة الالتفات إلى اليسار، ثم إلى اليمين، ومرة أخرى إلى اليسار، قبل العبور، والانتباه إلى حركة المرور، والركوب والنزول من السيارة على رصيف الشارع.

وقال إنه حال كانت الأرصفة غير متوافرة، فينبغي السير على حافة الطريق، أَو على الكتف الأيسر من الطريقِ، والسير باتجاه حركة المرور.

كما دعت العمال إلى ارتداء ملابس واضحة الألوان، أو ملابس عاكسة، إذا كانوا يسيرون ليلاً، حتى يتمكن قائدو السيارات من رؤيتهم، حفاظا على سلامتهم.

يذكر أن مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي، أطلقت ـ خلال أسبوع المرور الخليجي الأخير ـ أربع مبادرات مجتمعية جديدة، بهدف تحسين السلامة المرورية، شملت «العائلة الأفضل مرورياً»، و«مجمع العمال الأفضل مرورياً»، و«السائق الشاب الأفضل مرورياً»، و«المدرسة الأفضل مرورياً»، مؤكدة حرصها على الوصول إلى جميع شرائح المجتمع؛ لتوعيتها، خصوصاً عن طريق «الإنترنت»، إذ أصبحت من المصادر الرئيسة في استقاء المعلومات، وتغيير السلوكيات نحو الالتزام بقانون المرور وخفض السرعات. من جانب آخر، حذرت شرطة أبوظبي من المخاطر الناجمة عن قيادة المركبات بسرعات عالية، في محاضرة نظمها المعهد المروري بالعين، التابع لمديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي، بعنوان «الحد من السرعة»، استهدفت ‬277 طالباً مستجداً في دورات الإعداد الأساسية، وذلك بمقر إدارة مدارس الشرطة في سويحان.

وتضمنت المحاضرة، التي ألقاها مدير التدريب في المعهد، النقيب سالم علي الكتبي، مقاطع فيديو، تظهر بعضاً من أخطاء السائقين، التي تشكل خطراً على أنفسهم، وعلى غيرهم من مستخدمي الطريق، إضافة إلى مقاطع أكدت أن القيادة بتهور وطيش السبب الأساسي في حدوث ‬96٪ من الحوادث الجسيمة، ما يستدعي الالتزام بقواعد السير والمرور، وعدم الجنوح إلى السرعات العالية، خصوصاً على الطرق الخارجية. وأكد الكتبي أهمية تعزيز الوعي المروري، وضرورة التقيد بالأنظمة المرورية، والتعرف إلى مخاطر تجاوز حدود السرعة التي تؤدي ـ معظم الأحيان ـ إلى حوداث مرورية قاتلة.

وذكر أن شرطة أبوظبي ترفع شعار «للطريق آداب.. وللسرعة مضمار»، في جميع المناسبات، انطلاقاً من الحرص على التواصل مع قطاعات ومؤسسات وشرائح المجتمع المختلفة؛ بوسائل توعية معاصرة، باعتبار أن الأحداث والفعاليات الشبابية والرياضية والثقافية وغيرها، التي تستضيفها أبوظبي، تعدّ فرصة ثمينة للشرطة، لاستثمارها بما يحقق التواصل مع الجمهور؛ وبث رسائل التوعية والسلامة العامة، عبر التخاطب مع مختلف فئات المجتمع، من مواطنين ومقيمين وزوار، وفقاً لاهتماماتهم وميولهم المختلفة.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:58 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها