تسجيل دخول

عام الاستعداد للخمسـين

العودة   منتديات الرمس > مركز الأخبار .... News Center > مجلس نبض الوطن

مجلس نبض الوطن ( نرصد كل مهم في الوطن من أحداث ومناسبات )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17 - 2 - 2020, 10:20 AM
الصورة الرمزية سبق الإمارات
سبق الإمارات سبق الإمارات غير متواجد حالياً
رئيس مجلس
 
تاريخ التسجيل: 26 - 3 - 2010
المشاركات: 37,217
معدل تقييم المستوى: 111
سبق الإمارات is on a distinguished road
يقتلون الضحية ضرباً بقطع حديدية

يقتلون الضحية ضرباً بقطع حديدية



الامارات اليوم - (الشارقة - نورا الأمير)



أنهى 4 آسيويين، كانوا تحت تأثير المشروبات الكحولية، حياة آخر، ضرباً بأدوات حديدية، أحدثت فيه إصابات جسيمة، تسببت بوفاته، حيث وجّهت محكمة جنايات الشارقة لهم تهمة الاعتداء على سلامة جسد شخص، أفضت إلى قتله.
وجاء في تحقيقات النيابة، أن المتهمين الأربعة اعتدوا على المجني عليه، بأن ضربوه بواسطة قضبان حديدية، ومات متأثراً بجراحه. وبسؤال المحكمة المتهمين عن التهم المنسوبة إليهم، اعترف المتهم الأول أنه شارك في الاعتداء على المجني عليه بالضرب، بواسطة قطعة حديدية، وسدد له عدة ضربات على قدمه وساقه.
مبيناً أن السكين كانت بحوزة المتهم الرابع، إلا أن الأخير أكد أن السكين كانت في المركبة وقت وقوع الجريمة، وأنه لم يستخدمها، وبسؤالهما عن شربهما للخمر وقت وقوع الجريمة، أقرا بأنهما كانا في حالة سُكر.


وأنكر المتهمان الثاني والثالث صلتهما بالجريمة، وأنهما لم يقوما بالاعتداء على المجني عليه، لكن صادف وجودهما في مسرح الجريمة وقت وقوع الحادث، ولم يشاهدا المتسبب في الجريمة.
وطالبت النيابة العامة بالإدانة، فيما أمرت محكمة جنايات الشارقة، بتأجيل الجلسة للثاني من مارس القادم، للاستماع إلى أقوال الشهود ومعرفة أولياء الدم.

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:27 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها