تسجيل دخول

عام زايد 2018


عدد مرات النقر : 211
عدد  مرات الظهور : 8,225,627

العودة   منتديات الرمس > مركز الأخبار .... News Center > مجلس نبض الوطن

مجلس نبض الوطن ( نرصد كل مهم في الوطن من أحداث ومناسبات )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 22 - 3 - 2016, 11:18 AM
الصورة الرمزية سبق الإمارات
سبق الإمارات سبق الإمارات غير متواجد حالياً
رئيس مجلس
 
تاريخ التسجيل: 26 - 3 - 2010
المشاركات: 30,937
معدل تقييم المستوى: 92
سبق الإمارات is on a distinguished road
7362 سائقاً تجاوزوا 200 كيلومتر في الساعة العام الماضي

7362 سائقاً تجاوزوا 200 كيلومتر في الساعة العام الماضي




الامارات اليوم : أحمد عابد ـــــ أبوظبي

ضبطت مديرية المرور والدوريات، في شرطة أبوظبي، 7362 سائقاً لقيادتهم بسرعات تجاوزت 200 كيلومتر في الساعة وما فوق، على الطرق الداخلية والخارجية في أبوظبي، خلال العام الماضي، ما شكل خطورة على مستخدمي الطريق.
وقال مدير المديرية، العميد خميس إسحاق محمد، لـ«الإمارات اليوم»، إنه لا تهاون في تطبيق قانون السير والمرور على قائدي المركبات المتهورين، الذين يعرّضون حياتهم، وحياة الآخرين للخطر، مشدداً على ضرورة التقيد بالسرعات المقررة، والموضحة على اللوحات الإرشادية على الطرق المختلفة، والتي تم تحديدها بعد دراسات وافية لحجم الحركة المرورية.


وأضاف أنه سيتم تطبيق القانون على كل من يتجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة، بما يزيد على 60 كيلومتراً في الساعة، بحجز مركبته شهراً، و12 نقطة مرورية، وغرامة 1000 درهم، وفى حالة ارتكابه تلك المخالفة مرة أخرى ستتم إحالته إلى النيابة، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.ونبه إسحاق إلى أن تجاوز السرعة القانونية، يعتبر أحد الأسباب الرئيسة التي تؤدي إلى وقوع الحوادث، نتيجة ضيق الوقت الكافي لاتخاذ قرار مناسب، يجنب السائق مخاطر حوادث الاصطدام، بسبب عدم تركه مسافة كافية بين مركبته والمركبات الأخرى، كما تزيد احتمالية وقوعها نتيجة عدم السيطرة على المركبة في الحالات الطارئة، مثل انفجار الإطار.

وأكد حرص المديرية على نشر الثقافة المرورية بين الشباب، وتوعيتهم بخطورة تجاوز السرعات القانونية والتسابق على الطريق، وذلك من خلال تنظيم المحاضرات التوعوية في الجامعات والمدارس، إضافة إلى التواصل معهم، من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، للارتقاء بسلوكهم مرورياً.وأشار إلى تطبيق خطة شاملة للسلامة المرورية، للحد من المخالفات التي يرتكبها الشباب، من خلال زيادة عدد الرادارات، وتطوير نظام مراقبة متجاوزي الإشارة الضوئية، بما يحقق أقصى درجات السلامة المرورية على الطرق، وتفادي وقوع الحوادث المرورية الجسيمة، وما ينجم عنها من وفيات وإصابات بليغة.
ودعا الآباء والأمهات إلى مراقبة أبنائهم، وتنبيههم إلى التقيد بقانون السير والمرور والسرعات المقررة، وعدم القيادة بطيش وتهور، وعدم السماح لمن لا يحملون رخصة بقيادة المركبات، حفاظاً على سلامتهم والآخرين، مضيفاً أن السلامة المرورية واجب ومسؤولية، يتشارك فيهما الجميع دون استثناء، ولابدّ من تضافر جهود المؤسسات وأفراد المجتمع لحث السائقين، خصوصاً الشباب، على التحلي بالمسؤولية تجاه أنفسهم وتجاه الآخرين، من خلال التزامهم بالقانون.
وحث مؤسسات القطاع العام والخاص، والهيئات الحكومية، ومؤسسات المجتمع المدني، والشركاء الاستراتيجيين، للإسهام بدور إيجابي في مجال السلامة المرورية، مؤكداً ضرورة مواكبة العمل المؤسسي المجتمعي، للجهود التي تبذلها شرطة أبوظبي للحد من نزيف الأرواح، من خلال تبني ورعاية الحملات التي تهدف إلى نشر الثقافة المرورية، وتعزيز الحراك المروري المجتمعي.

%63 من الحوادث مرتكبوها شباب
كشفت إحصاءات مديرية المرور والدوريات، في شرطة أبوظبي، أن عدد الحوادث المرورية، التي ارتكبها الشباب، في الفئة العمرية من 18 إلى 35 عاماً، خلال تسعة أشهر من العام الماضي، بلغت نحو 63% من إجمالي الحوادث، وبلغت نسبة الوفيات من تلك الفئة نحو 34%.
رد مع اقتباس
اعلانات
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:58 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها