تسجيل دخول

عام زايد 2018


عدد مرات النقر : 160
عدد  مرات الظهور : 6,373,717

العودة   منتديات الرمس > مركز الأخبار .... News Center > مجلس نبض الوطن

مجلس نبض الوطن ( نرصد كل مهم في الوطن من أحداث ومناسبات )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15 - 5 - 2018, 04:41 PM
الصورة الرمزية سبق الإمارات
سبق الإمارات سبق الإمارات غير متواجد حالياً
رئيس مجلس
 
تاريخ التسجيل: 26 - 3 - 2010
المشاركات: 30,414
معدل تقييم المستوى: 91
سبق الإمارات is on a distinguished road
نهيان بن مبارك يدشن "ميثاق محاكم دبي للتسامح" و"مركز التسامح والتسويات"

نهيان بن مبارك يدشن "ميثاق محاكم دبي للتسامح" و"مركز التسامح والتسويات"









وام





دشن وزير التسامح الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، "ميثاق محاكم دبي للتسامح" و"مركز التسامح والتسويات" وذلك خلال زيارته لمحاكم دبي في مبنى الأحوال الشخصية وذلك تجسيداً لرؤية نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الذي يقول إن "التسامح والإمارات وجهان لعملة واحدة وهو قيمة أساسية لشعبنا وضمانة لمستقبل التنمية في بلدنا".

ويأتي هذا التدشين لبث روح التسامح في المجتمع؛ بمختلف فئاته وأطيافه للوصول بدبي إلى مصاف أفضل مدن العالم في إقامة العدالة النافذة التي تتسم بالدقة وإعلاء قيم العدل والاستقلالية والشفافية وتقديم خدمات قضائية ميسّرة ومتاحة لكافة شرائح المجتمع؛ لتكون مثالاً يحتذى بها ولتُبنى على المنجزات الرائعة التي تم تحقيقها في تبنّيها ثقافة التسامح والتعايش المشترك والتعددية وتعزيز القدرات لابتكار طرق وآليات يمكن من خلالها الاستفادة من التنوع الثقافي داخل المجتمع الإماراتي.

نهج الشيخ زايد
وقال وزير التسامح الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، إن "دولة الإمارات العربية المتحدة تسير اليوم على النهج الذي سار عليه المغفور له بإذن الله الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وحريصة أشد الحرص على تعزيز ونشر قيم التسامح سواء على المستوى المحلي بين مواطنيها والمقيمين على أرضها من مختلف الجنسيات والأعراق وعالمياً على مستوى الدول والمؤسسات الدولية ذات الصلة كما أن لديها عدداً من التشريعات القانونية التي تضمن توفير أعلى مستويات العدالة والاحترام وقبول الآخر ونبذ التعصب بل وتجريمه إيماناً من قيادتها الحكيمة بأهمية التسامح كمنهج حياة يدعم السلام والأمن الاجتماعي على المستوى المحلي كما يمكنه التعامل مع كافة التحديات على المستوى الدولي".

بناء المجتمعات
وأضاف أن "التسامح هو المعبر الحقيقي عن قوة الإنسان وسمو النفس البشرية وما عمَّ السلام والازدهار في أمة إلا وكان التسامح أحد أهم مقاصدها لذا فإننا كما نفخر بدولتنا وقادتنا فنحن أشد فخراً بتسامحنا وتقاليدنا وتاريخنا المليئ بصفحات ناصعة من المواقف المعبرة عن التسامح والتي يشهد لها العالم، ونعمل دوماً متخذين قيادتنا الحكيمة قدوة لنا في هذا الشأن فما أرساه الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه من قيم إنسانية نبيلة تشكل نبراساً لنا وننطلق منها إلى تعزيز قيم التسامح في حياتنا العملية وفي كافة مؤسساتنا الحكومية والخاصة وكافة المرافق المجتمعية بالدولة من خلال دعم سلوكيات التعايش والاحترام وإظهار الصورة الحقيقية للاعتدال والتسامح واحترام الجميع بصرف النظر عن النوع أو الجنس أو الدين أو اللون لأن التسامح هو أساس بناء المجتمعات وترابطها ونشر قيم السلام والتعايش فيها والمجتمع الإماراتي بكافة فئاته وأفراده خَيّر ومحب للتسامح ومحافظ على التقاليد والقيم الإنسانية حرصه على هويته الوطنية فالتسامح سمة وثيقة الصلة بأبناء الإمارات".

رد مع اقتباس
اعلانات
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:15 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها