تسجيل دخول

عام زايد 2018


عدد مرات النقر : 265
عدد  مرات الظهور : 10,172,551


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 9 - 9 - 2015, 06:59 PM
الراصد الراصد غير متواجد حالياً
مراقب عام للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: 14 - 10 - 2007
المشاركات: 3,246
معدل تقييم المستوى: 225
الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute الراصد has a reputation beyond repute
البرنامج الانتخابي للمرشح وليد شيبان الحبسي (660)





وليد شيبان محمد الدبدوب الحبسي



مواليد 1977م
متزوج ولدي 4 أبناء
خريج الثانوية العامة عام 1995م
موظف في وزارة الداخلية بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة
حاصل على العديد من شهادات الدورات التدريبية في مجال الإدارة والتعامل مع الجمهور





متحدون في الطموح والعزيمة نحو تعزيز مكانة المجلس الوطني الاتحادي ودوره تشريعياً ورقابياً باعتباره ممثلاً عن الشعب، بالتعاون مع الحكومة الاتحادية ومؤسساتها.



السعي إلى تبني طموحات المواطن وتطلعاته من خلال طرح أهم القضايا التي تهمه بشفافية تامة، في ظل دور المجلس الوطني الاتحادي الرقابي والتشريعي لعمل المؤسسات الاتحادية، مع دعم كيان المجتمع الإماراتي وتماسكه، لمواجهة التحديات ودعم الطموحات الوطنية بمسؤولية تلامس تلك التطلعاتو ونشر الوعي حول الأجندة الوطنية بين الشعب الإماراتي لنشارك جميعنا في تحقق الطموح المنشود من خلال خدمات التواصل الحديثة والتقنيات الإلكترونية..



أولا: التعليم
نظرتنا إلى التعليم هي رؤية دستورية باعتباره حق لكل مواطن، وهدفه من خلال برامج تعليمية شاملة، بناء شخصية المواطن، والحفاظ على هويتنا الوطنية، وتأصيل المنهج العلمي في التفكير، وتنمية المواهب وتشجيع الابتكار ، وترسيخ القيم الحضارية والروحية، وإرساء مفاهيم المواطنة والتسامح وعدم التمييز، وفقا لمعايير الجودة العالمية.


والأمر يتطلب بذل المزيد من الجهد لتوفير تعليم ذو نوعية عالية الجودة ليتواكب مع متغيرات العصر وخصوصية المجتمع.
ونظراً لخصوصية قطاع التعليم، ودعماً لتعزيز عملية توطينه، وفي ظل النسبة العالية من المواطنين خاصة الإناث مقارنة بالوزارات الأخرى، فسأسعى إلى:

استثناء المعلمة المواطنة من نظام التقاعد الحالي بعد الــ20 على أن يقتصر فقط على خدمة 15 عاماً ، دون ربطه بالعمر ، بحكم أن هذا العمل يستنزف الطاقة الذهنية والجسدية للمعلم أكثر من الوظائف الأخرى.
التوسع في التعليم المهني التخصصي والتعليم فوق الجامعي والربط بين مخرجات التعليم العالي واحتياجات أسواق العمل المحلية والإقليمية والعالمية.
تخفيف الأعباء على المعلم ونصاب الحصص بما يتماشى مع طبيعة عمله الميدانية بعيداً عن الأعمال الإدارية.
النظر في بعض الممارسات التي طبقتها وزارة التربية على الميدان التربوي دون أن تحقق النتيجة المطلوبة كنظام (تقييم الأداء) على المدراء والمعلمين ونظام (بنك الأسئلة) على الطلاب.
توفير نظام مرن لساعات العمل للمعلم ، بنفس نظام الجامعات القائم على نظام الساعات الأكاديمية وهو ما يعطي المعلم قدراً من الراحة والقدرة على مراجعة احتياجات الطالب.

ثانياً: الصحة:
لم تألُ الدولة جهداً في دعم قطاع الصحة وتطوير المنشآت الصحية، ومع ذلك فإن حجم الطموحات معقودة للارتقاء بالخدمات الصحية، خاصة الحكومية ووقف استغلال بعض مستشفيات القطاع الخاص، مع مد مظلة الصحة لكافة مناطق الدولة.

وحتى نحرص على تقديم خدمات صحية مناسبة سأسعى إلى تحقيق :
  1. اعتماد نظام التأمين الصحي لمواطني الدولة كما هو مطبق في بعض إمارات الدولة.
  2. إيجاد هيئة اتحادية للصحة مستقلة إدارياً وفنياً عن وزارة الصحة لتعنى بإدارة وتشغيل مستشفيات الدولة الحكومية من أجل تقديم خدمات صحية أكثر جودة.
  3. السعي لرفع رواتب الطواقم الطبية المواطنة نظراً لطبيعة عملهم غير المرتبطة بالأوقات الرسمية.
  4. دعم القطاع بالكوادر المواطنة خاصة في مجال التمريض مع توفير الدعم المالي لسياسة توطين هذا القطاع.
  5. المطالبة بإيجاد نظام شبكة موحدة لعملية نقل المرضى بين مستشفيات الدولة الاتحادية والمحلية دون تأخير خاصة في الحالات التي تستدعي السرعة.
  6. تحسين نظام البدلات للموظفين العاملين في الأماكن المعدية والأقسام الفنية التخصصية.
ثالثاً: البيئـــــــــــة:
في ظل ما تشهده الدولة من تطور في الصناعات والمجالات الأخرى، كان طبيعياً استخدام الموارد الطبيعية في تلك المجالات، وهنا لابد أن تحظى البيئة بقدر كبير من الاهتمام حفاظاً على الصحة العامة للإنسان أولاً ، مع الحرص على تعزيز مجالات الطاقة المتجددة وحماية الموارد الطبيعية والثروة البحرية من الاستنزاف دون التسبب في الإضرار بالبيئة؛ فهي مسؤولية ملقاة علينا نحن جيل الحاضر ، لنؤمنها لأجيال المستقبل القادم.


وسنسعى لإنشاء هيئة اتحادية للموارد الطبيعية في الدولة تتولى عملية رصد المخالفات الخاصة باستنزاف المياه الجوفية وتقنين حفر الآبار الجوفية وتقليل الاعتماد عليها ، كما ترصد الهيئة عمل الكسارات والمقالع بطريقة تضمن استدامة تلك الموارد وتحدد نسبة محددة سنوياً من حجم عملياتها.


رابعاً: الولاء والإنتماء الوطني:
يعد مجتمع الإمارات فريداً من نوعه ومميزاته، في ظل إيمانه الراسخ بتعدد الثقافات والتنوع والأصالة، ولعل أهم عامل يحمي إنجازات ومكتسبات المجتمع، هو تعزيز ولاء أبنائها وتحمل المسؤولية في بناء دولتهم.


وبلا شك فإن هناك أهمية لتعزيز الولاء الوطني لدى أفراده، والتوعية بأهمية أفراد المجتمع في بناء الدولة، للإسهام بفعالية في بناء المشروع النهضوي الحديث للدولة.
وسأسعى جاهداً لتعزيز عمل مؤسسات النفع العام جنباً إلى جنب الحكومة لتعزيز جرعاتها من برامج استقطاب أبناء الوطن حفظاً لهم من التيارات الفكرية الدخيلة على المجتمع ، وتنمية المسؤولية الوطنية في نفوسهم من خلال إشراكهم في المحافل والمناسبات الوطنية كأشخاص منتجين وفاعلين في تلك المؤسسات.


خامساً: الخدمات الأساسية:
تعد الخدمات الأساسية والبنى التحتية من الأولويات في قائمة احتياجات تطوير مناطق الدولة وخدمة المواطنين القاطنين فيها، والتي تهدف إلى تسهيل حياتهم وتحقيق الرخاء لهم ، ومع الحجم الكبير لمبادرات رئيس الدولة يحفظه الله ومشاريع البنى التحتية التي تنفذ في الدولة، فمازال حجم تطلعات مواطنينا نحو المزيد من تلك المشاريع خاصة في المناطق النائية، بحيث تضم مشاريع متعددة في البنى التحتية كصيانة الطرق وبناء الجسور والمعابر الجبلية وبناء منظومة متكاملة لشبكات تصريف مياه الأمطار والصرف الصحي.

سادساً: العنوسة والطلاق:
تعتبر الدولة الوحيدة في العالم التي تساعد أبناء الوطن على الزواج، من خلال منحة صندوق الزواج وبناء صالات الأفراح في مناطق الدولة ، وسن تشريعات للحد من ارتفاع المهور، إلا أن ظاهرة العنوسة ما زالت تدق ناقوس الخطر، بسبب بعض الممارسات التي صاحبت الأسرة الإماراتية حديثاً (كالتعذر باستكمال دراسة الفتاة ومغالاة بعضهم في المهور ، وما يصاحب حفلات الزفاف من تكاليف والإسراف في الولائم، فصار الزواج من أجنبيات بديلاً لذلك.


كما أن محاكم الدولة تشهد ارتفاعاً كبيراً في نسبة الطلاق بين المواطنين ، ما يؤدي إلى تشقق الأسرة وضياع أفرادها بسبب هذه الحالة.


لذلك سأسعي إلى:


الاهتمام بدعم برامج مؤسسات العلاقات الأسرية والاجتماعية خاصة صندوق الزواج، لرفع الوعي بين أفراد الأسرة الإماراتية حول أهمية تكوين الأسرة كونها نواة المجتمع ، فضلاً عن تعزيز أهمية الاقتران بين المواطنين وتيسر الزواج بينهم.
تبسيط وتسهيل إجراءات الزواج ونفقاته بما يتناسب مع الظروف الاقتصادية والاجتماعية الحالية.
التوسع في أقسام الإصلاح الأسري في محاكم الدولة، ودعمها بالخبرات والكفاءات القانونية والشخصيات التي تتمتع بقدر كبير من الثقافة الأسرية للحد من حالات الطلاق حفاظاً على الأسرة.


سابعاً: الرقابة الغذائية:
لأن صحة الإنسان هي أهم مطلب، لذا وجب تأكيد صحة ما يأكله من مواد غذائية جلها مستورد من الخارج، ولا شك بأن هناك تفاوت في الرقابة على منافذ البيع والسلامة الغذائية داخل الدولة ، وأرى أن هناك حاجة ملحة لإنشاء هيئة اتحادية لسلامة المواد الغذائية للمحافظة على سلامة الإنسان، كما أن عليها مسؤولية تشريع القوانين الخاصة بالمواصفات الغذائية لاشتراطها على المواد التي تدخل الدولة.


أخيراً..
أتطلع لأن يلامس برنامجي الانتخابي بما يتضمنه من أهداف، تطلعات المواطن الإماراتي ، ومما لا شك فيه بأن العمل الوطني لا يقتصر على دخول عضوية المجلس الوطني ، لأن هذا الأمر ليس حكراً على أحد ، وإنما هو مسؤولية وواجب وطني تجاه هذا الوطن علينا جميعاً.


وتشرفني زيارتكم لي في الخيمة الانتخابية أمام منزلي الكائن في منطقة البريرات، وذلك أيام الخميس والجمعة لمدة ثلاثة أسابيع هي فترة الإعلان عن البرنامج الانتخابي..
ويشرفي تصويتكم لي كمرشح عن إمارة رأس الخيمة برقمي الانتخابي (660)




لمزيد من التواصل :
متحرك: 0504400154
الموقع الشخصي: www.waleed-shaiban.ae




التعديل الأخير تم بواسطة بو ناصر ; 15 - 9 - 2015 الساعة 07:00 PM
رد مع اقتباس
اعلانات
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:23 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها