تسجيل دخول

عام الاستعداد للخمسـين

العودة   منتديات الرمس > مركز الأخبار .... News Center > مجلس نبض الوطن

مجلس نبض الوطن ( نرصد كل مهم في الوطن من أحداث ومناسبات )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #191  
قديم 10 - 1 - 2012, 09:04 AM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

إعادة الاعتبار للمعلم

* ابن الديـرة





هل بدأنا إعادة الاعتبار إلى المعلم؟ . . ذلك أمل طال انتظاره، وبارقة الأمل يحملها تصريح وزير التربية والتعليم إذ يشير إلى اكتمال كادر خاص، وإلى سعي نحو استمزاج آراء المعلمين لمعرفة مدى رضاهم عن المهنة وشؤونها وشجونها . خطوتان مهمتان وضروريتان من دون شك، ومطلبان قديمان، قديمان جداً، وها هما يتحققان . الخطوة المادية يحققها الكادر المجزي، واستطلاع الآراء تحقق بجانب المعنوي، أو يسهم في تحققه .

المراد قوله هنا أن إعادة الاعتبار عملية مستمرة، ولا بد من المراجعة كل حين، في واقع متغير، لجهة الغلاء والتضخم، ولجهة إنشاء جهات توظيف ووظائف جاذبة، مقابل وظيفة التدريس التي تعد حتى الآن، للأسف، مهنة طاردة، فمعلوم أنها غير محبذة بالنسبة إلى الذكور خصوصاً، ولقد عوملت على الصعيد المادي بفوقية غريبة، ووزير التربية نفسه يشير اليوم إلى أن الكادر الجديد بعلاواته وامتيازاته يطبق على شهور العام كلها، وسيحل بديلاً لكادر كان يطبق في السنوات الماضية، ويتوقف في العطلة الصيفية وغيرها من الإجازات الرسمية .

لقد أسس الكادر القديم لعلاقة ملتبسة مع المعلمين، وتعامل معهم، بمعنى من المعاني، وفي وجه من الوجوه، وكأنهم عمال مياومة، مع احترام الجميع .

الآن ونحن ننظر إلى الموضوع باعتباره ذكرى ماضية نستغرب بالفعل، وندرك كم ارتكبت في مجال التعليم والإدارة التعليمية من أخطاء تعد أحياناً من النوادر والمضحكات، لكن المضحكات المبكيات، وندرك أيضاً كم ذهب بعض الإدارات التعليمية إلى التجريب المخل .

اليوم ونحن في مطلع 2012 بعد احتفالنا باليوم الوطني الأربعين، ونحن نحث الخطى نحو استحقاق مرور خمسين عاماً على قيام الاتحاد وتأسيس الدولة في ،2021 ننتظر إعادة الاعتبار للعلم بالفعل . المعلم الاتحادي والمعلم المحلي . المعلم المواطن والمقيم، باعتباره صاحب الرسالة والبطل المحوري للعملية التعليمية .
رد مع اقتباس
  #192  
قديم 15 - 1 - 2012, 06:48 AM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

شركاء النظافة

* ابن الديرة






الجو مهيأ تماماً لحملة تنظيف البر . الجو بمعنى الطقس، وكذلك بالإيحاء المعنوي الآخر، ذي الصلة بدعوة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، حين أطلق الدعوة إلى تنظيف البر . الفكرة في غاية البساطة، حيث تشمل جميع مناطق الإمارات، وتنطلق الساعة التاسعة صباح يوم الجمعة لمدة ساعتين، لكن للفكرة البسيطة أهميتها الواضحة أيضاً، فهي، في الوقت نفسه، تذكر بنقيضها، فهل نتخذ منها ومن مثيلاتها الأنموذج والعظة والعبرة .

مبادرة تنظيف البر تحرض المجتمع، ومن داخلها، على النظافة، وعلى الاهتمام بالبيئة، وهذه قيمة متوارثة في الإمارات، وفي ديننا العظيم “النظافة من الإيمان”، إن تجاوب المؤسسات مع الدعوة مقرر جداً، ونذكر توجيه الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير الأشغال العامة رئيس المجلس الوطني للإعلام موظفي المجلس للمشاركة في الحملة المرتقبة .

في المقابل النقيض، لدينا في العديد من المواقع والمناطق غفلة عن عملية الترتيب والنظافة تندرج تحت هذا العنوان شوارع وأرصفة وأبنية، بعضها مبان ومرافق عامة تعود لمؤسسات حكومية، وهو ما لا يستقيم مع نهضة الإمارات في مختلف المجالات، كما لا يستوي مع طموحات شعبها .

وبعض المناظر يؤذي الناظر حقاً، في دولة تحقق، على الصعد العمرانية والاقتصادية والسياحية المذهل كل عام وكل يوم، فهل أقل من اعتبار هذه المبادرة الجميلة انطلاقة إلى غيرها، وخطوة أولى في طريق طويل .

تتميز مبادرة تنظيف البر بالمشاركة المجتمعية على مستوى الدولة، في توقيت واحد، ونحو هدف واحد، ما يحقق وعي العمل التطوعي والمسؤولية الاجتماعية على الوجه الأكمل .

والفكرة بسيطة، ولعلها من السهل الممتنع، وعبقريتها في بساطتها، وعبقريتها أيضاً في كونها عنواناً يحيل إلى عناوين فرعية عديدة، حيث الترتيب مبدأ أول، والنظافة وسيلة وغاية، ووجه مشرق ومشرف .
رد مع اقتباس
  #193  
قديم 26 - 1 - 2012, 06:50 PM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

مكرمة خليفة

* ابن الديـرة





لا يمكن وصف موجة الارتياح التي سادت أوساط المواطنين يوم أمس، في أعقاب إعلان المكرمة الخاصة بالعمل على تسديد ومعالجة مديونيات 6830 مواطناً، فالالتفات إلى قضية القروض الشخصية، وعلى مستوى الحل الجذري كما أعلن، مبادرة لافتة يقدرها المواطنون جميعاً، وليس المستفيدين فقط .

المكرمة بعض عطاء صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ضمن حلقات بذل وعطاء تتواصل، وتشيع أجواء من الأمان والطمأنينة . فالقائد يعنى بتفاصيل في حياة المواطنين، ويضع لمشاكلهم المعالجات المؤسسية التي تنعكس بالخير والرفاه على المواطنين أنفسهم وكذلك على المصارف والمؤسسات المالية والاستثمارية في البلاد .

و6830 مواطناً أي 6830 أسرة مواطنة، رقم أبعد بكثير في وطن الأرقام الصعبة، وفور إعلان المكرمة، بادر المواطنون، مستفيدين وغير مستفيدين، إلى التعبير عن تقديرهم لجهود القيادة، وإصرارهم على العمل نحو الوصول إلى مستقبل أفضل .

أولى الخطوات نحو ذلك، وهذه حقيقة يجب أن تقال، وعي المواطنين بثقافة ترشيد القروض الشخصية، وقبل ذلك ثقافة الادخار . لقد حان اليوم، وبعد كل هذه التجربة العميقة والناضجة، أن تدير شرائح من المواطنين شؤونها الشخصية، مستمدة وعيها من تجربتها وتجربة المجتمع . لا مكان اليوم لأي خلل في حياة أي مواطن، وهذه رسالة يقولها قطعاً حرص الدولة على معالجة قضايا القروض الشخصية، خصوصاً حين تذهب العبارة في المرحلة المعلنة على جميع أصحاب القروض والمديونيات دون المليون درهم، بمن فيها الموقوفون وذوو القضايا المنظورة أمام المحاكم .

الرسالة موصولة إلى المؤسسات المالية، نحو الالتزام بقرارات المصرف المركزي بشأن تنظيم القروض الشخصية الاستهلاكية .

وعوداً على بدء، فمكرمة صاحب السمو رئيس الدولة دليل بيّن على أن مواطني الإمارات يعيشون في وطن الخير، وعلى متابعة القيادة لهم في معيشتهم، وفي أدق تفاصيل حياتهم، وعلى المتأمل ملاحظة سرعة الإنجاز بين إعلان الفكرة مع إطلالة اليوم الوطني الأربعين وبدء التنفيذ بعد أسابيع قليلة .

وهذا هو خليفة، وهذه هي الإمارات .
رد مع اقتباس
  #194  
قديم 12 - 2 - 2012, 08:31 AM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

غش الأدوية

ابن الديـرة







يستطيع المرء تقبل بعض أنواع الغش في البضائع المعمرة وشبه المعمرة، لأن خسائرها تكاد تنحصر في الناحية الاقتصادية، فيطلب العوض من الله وقد يستجير بالمولى عز وجل من ذلك الذي استباح كرامته وضحك عليه وأعطاه سلعة أقل في مواصفاتها مما كان يفترض .

لكنه لا يحتمل مطلقا أن يتعرض للغش في المواد الغذائية التي يعيش بها، ولا في الأدوية التي يلجأ إليها للقضاء على الألم، أو علاج مرض، عافاكم الله جميعا، لأن النتائج تمس حياته مباشرة، وفعل الغش يضعها في مكمن الخطر .

أحياناً، يجتهد الباحث لمعرفة ثقافة ودوافع وأسباب استهتار البعض بحياة الآخرين، بعيداً عن مسألة العائد المالي، فكلنا يحب أن يكون وضعه المادي مريحاً، ويسعى ليزيد دخله، لكن ليس على حساب أحد، ومن دون المساس بأوضاع الناس، فلا يجد غير غياب الوازع الديني والأخلاقي، والافتقار إلى ثقافة حب الناس والحرص على حياتهم ومصالحهم وأموالهم وممتلكاتهم .

ليس ذلك فحسب، فلو وجد من يعتدي على حياة الناس عقاباً صارماً من المؤسسات الحكومية والاجتماعية، لاتعظ غيره واعتبر، وصار يعد للمليون قبل أن يخطو خطوة في اتجاه غش الناس في أكلهم ودوائهم .

صيدليات تبيع أدوية مغشوشة، وصيدليات تبيع أدوية مخدرة لا تصرف إلا بوصفات طبية، وصيدليات ترفع أسعار كل ما تعرض من أدوية ومستحضرات طبية وتجميلية ضاربة بعرض الحائط الجانب الإنساني الأساسي في مهنتهم، وتبيع أنواعاً من المضادات الحيوية رغم معرفتها مسبقاً بخطورة هذا السلوك، إذ إنها يجب أن تصرف بروشتة وليس ببعض معرفة المريض الذي يتعود على نوع معين من المضاد الحيوي ساعده على الشفاء من مرض ما ذات يوم، فبات يعتقد أنه يصلح دائماً لعلاج ذلك المرض، وهو اعتقاد مجانب للصواب بالتأكيد .

مصانع تلجأ للغش في منتجاتها من الأدوية والمستحضرات، لتصبح التركيبة الداخلية للدواء أقل كفاءة، وتوفر عليها بضعة آلاف أو ملايين من الدراهم، ويستخدمها المريض المسكين قليل الحيلة فلا يشفى مرضه، بل يمكن أن يتفاقم في ظل غياب العلاج الناجع .

وتبقى مسؤولية الجهات الصحية الرقابية التي تملك من الخبرة والأدوات ما يمكنها من اكتشاف الغش وحماية المجتمع من شرور حفنة من ذوي المصالح الخاصة الذين لا يراعون الله في ما يعملون .
رد مع اقتباس
  #195  
قديم 19 - 2 - 2012, 09:46 AM
الصورة الرمزية ولد بلادي
ولد بلادي ولد بلادي غير متواجد حالياً
عضو برونزى
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: دار زايد الخير
العمر: 43
المشاركات: 1,315
معدل تقييم المستوى: 53
ولد بلادي is a splendid one to behold ولد بلادي is a splendid one to behold ولد بلادي is a splendid one to behold ولد بلادي is a splendid one to behold ولد بلادي is a splendid one to behold ولد بلادي is a splendid one to behold ولد بلادي is a splendid one to behold
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

صباح الخير
__________________
رد مع اقتباس
  #196  
قديم 27 - 2 - 2012, 09:28 PM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪


جولات محمد بن زايد

* ابن الديـرة






يتحقق وطن اللقاء في كل فعل وطني إيجابي، وفي كل عمل يومي واستراتيجي، وفي الجهود المبذولة على الصعيدين الاتحادي والمحلي . إنها منظومة من الاشتغال الدؤوب لمصلحة الوطن والمواطن، ويتحقق كل ذلك حين يتوج بنزول كبار المسؤولين إلى الميدان، وهو بعض إرث ونهج هذه الدولة، منذ القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والآباء المؤسسين، وصولاً إلى مرحلة التمكين بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله .

الأيام الماضية شهدت حدثاً وطنياً جميلاً وبارزاً، حيث التقى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مواطني المناطق الوسطى والشمالية . أقام في الذيد إمارة الشارقة، وتحرك في اتجاهات متعددة، نحو المواطنين بمختلف قطاعاتهم، تطبيقاً لمفاهيم تقال عادة في كل الأوطان، لكنها لا تتحقق على الأرض كما يحدث هنا، في دولة الإمارات العربية المتحدة .

الشيوخ وفي مقدمهم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، والمواطنون في مجلس محمد بن زايد، والحديث يحلو والحوار يتألق، حيث الإنصات إلى قضايا المواطنين، باعتبارها أولوية مطلقة في بلادنا الغالية .

الشكر لمحمد بن زايد على مثابرته وهو يحقق هذا الركن الأساسي والمهم من أركان الحكم الرشيد عاماً بعد عام، مستنداً إلى إرث زايد الخير، وإلى توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، والمرجو أن يحتذي المسؤولون التنفيذيون في الإمارات، على اختلاف المواقع ودرجات المسؤولية، بهذا السلوك، واجب الاقتداء والتعميم، حيث لا يكتفي بالعمل داخل المكاتب والقاعات المغلقة، وإنما الانطلاق منها إلى المجتمع والشارع ومناطق الناس لمعرفة احتياجاتهم على حقيقتها .

وعندما التقى محمد بن زايد الصيادين قال: “جئت لأسمع منكم المشكلات نحو العمل على حلها” . ذلك هو الهدف، حيث المنجز معلوم، والمسؤول الكبير قد لا يصله كل شيء، ولذلك يذهب إلى الناس ليعرف الحقيقة، فلا معالجة من غير معرفة .
رد مع اقتباس
  #197  
قديم 24 - 3 - 2012, 08:48 AM
lexus lexus غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: 14 - 12 - 2010
المشاركات: 266
معدل تقييم المستوى: 37
lexus is a jewel in the rough lexus is a jewel in the rough lexus is a jewel in the rough
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

كلام 100% فقط لا بد من إعادة النظر من قبل المسؤولين في الإعتماد على الأجانب ونحن لدينا الكثير من الخبرات والكفاءات من المواطنين
رد مع اقتباس
  #198  
قديم 30 - 3 - 2012, 07:01 AM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

تكريس الكتاب

ابن الديرة






يتأكد هاجس الثقافة في بلادنا كل يوم، عبر أنشطة نوعية خلاقة . جائزة الشيخ زايد للكتاب مضمار جميل لخيل الثقافة أو خيل السبق الثقافي، ومساء أمس، في رحاب معرض أبوظبي الدولي للكتاب، انضمت نخبة جديدة من الكتاب إلى مجموعة الفائزين بالجائزة القيمة التي تحمل اسم مؤسس هذه الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه .

والمراد، انطلاقاً من هذا الهاجس الرسمي، اعتبار الكتاب في مدارسنا وجامعاتنا ومكاتبنا، وبيوتنا أولوية مطلقة بحيث يعود الكتاب خير جليس في الزمان كما عبر الشاعر الأكبر المتنبي قبل ألف عام .

الكتاب قيمة مهمة وإضافية، وهو العنوان والمرجع، نحو تحقيق النهضة الثقافية والاجتماعية المطلوبة، والكتاب هو المدرسة والجامعة والحياة، ومن هنا لا يفهم، البتة التعامل “الفاتر” مع موضوع الكتاب، في شكله التقليدي والمتداول في مدارسنا، وقد يكرس هذا الواقع تحت حجج عديدة كلها واهية، خصوصاً حين يصار إلى خلق أو اختلاق معركة وهمية بين الكتاب وأدوات التقنية الحديثة .

واقع الحال أن العرب في عصرهم الحالي أمّة لا تقرأ . من هنا تثمين الدور العميق الذي تقوم به بلادنا في حقل النشر والكتب: معرض الشارقة الدولي للكتاب علامة فارقة، ومعرض أبوظبي الدولي للكتاب يحقق منجزه عاماً بعد عام، أما جائزة الشيخ زايد للكتاب التي بنت سمعة عربية ودولية، فتتويج مهم وحقيقي لتلك الجهود المتواصلة .

يبقى تكريس أهمية وضرورة الكتاب في بلادنا عبر التوجه إلى قطاع الشباب عموماً والطلاب خصوصاً .
رد مع اقتباس
  #199  
قديم 6 - 5 - 2012, 10:30 AM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
الدولة: رصيف عينيك
المشاركات: 22,994
معدل تقييم المستوى: 456
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
رد: ₪۩۞…§۞۩₪» صباح الخير - مقالات ابن الديرة «₪۩۞§…۞۩₪

المواطن بصفته مشروعاً

ابن الديرة







ينتظر المواطن بصفته مشروعاً في الحاضر والمستقبل، من المؤسسات جميعاً، بدءاً من مؤسسة الأسرة، مروراً بالتعليم، وصولاً إلى الدولة كمفهوم شامل، وضعه في المكان المناسب، ضمن كل خطة قريبة أو بعيدة . المعنى بث وعي خاص وعام يصبح معه المواطن قادراً، ومنذ المراحل الأولى في حياته، على الاختبار والاختيار، وعلى المقارنة والاستنتاج .

لماذا يقال هذا، ولماذا يقال الآن؟ . . تجربتنا في الإمارات أصبحت أنضج ونحن بها أخبر، ومن هنا ضرورة طرح سؤال المواطن بصفته مشروعاً: كم يكون اختيار مستقبل الإنسان خاصاً وشخصياً وكم يكون عاماً وموضوعياً؟ . . كم يترك للفوضى أو الترتيب؟ هل يتدخل المعلم وولي الأمر؟ هل تتدخل المؤسسة؟ متى وكيف؟ كم يتداخل أو يتقاطع المشروع الشخصي مع المشروع الوطني؟

أسئلة المواطن باعتباره مشروعاً أسئلة مشروعة وضرورية بامتياز . لدينا مستقبل فرد، وفي الوقت نفسه، نحن بصدد مستقبل مجتمع ووطن، ومن هنا وجوب الانطلاق والاشتغال على المسارين وكأنهما، بشكل من الأشكال، مسار واحد .

من علامات الحيرة والارتباك في هذا المجال أن الطالب الإماراتي يتردد كثيراً، من قلة المعرفة لا من زيادة الوعي، وهو يختار تخصصه الجامعي، ويحار أكثر وهو يشق طريقه نحو العمل وفي العمل، ونتيجة ذلك يحصل التسرب من التعليم والوظيفة بمعدلات مرتفعة نسبياً، ما يسهم في تعطيل فكرة التوطين ولو جزئياً، وما يؤثر سلبياً في المشروع الوطني العام، خصوصاً لجهة كون المواطن ثرورة الوطن الأولى، ومشروعه الأول .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:08 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها