تسجيل دخول

عام التسامح 2019


العودة   منتديات الرمس > مركز الأخبار .... News Center > مجلس نبض الوطن

مجلس نبض الوطن ( نرصد كل مهم في الوطن من أحداث ومناسبات )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12 - 6 - 2019, 04:40 PM
الصورة الرمزية سبق الإمارات
سبق الإمارات سبق الإمارات غير متواجد حالياً
رئيس مجلس
 
تاريخ التسجيل: 26 - 3 - 2010
المشاركات: 34,943
معدل تقييم المستوى: 104
سبق الإمارات is on a distinguished road
سيارة رقمية للرقابة على المواقف في الشارقة

سيارة رقمية للرقابة على المواقف في الشارقة

الامارات اليوم / محمد الرفاعي – الشارقة



بدأت بلدية مدينة الشارقة عمليات التشديد على أماكن الاصطفاف العامة في الشارقة بشكل رقمي في خطوة لمساعدة فرق التفتيش في جميع أنحاء الإمارة لرصد تجاوزات المواقف، وذلك من خلال سيارة المسح الرقمي الأولى من نوعها التي يمكنها رصد ما يصل إلى 3000 سيارة في الساعة، والتأكد ما إذا تمت عملية الدفع مقابل وقوف السيارات أم لا.
وأكد مدير إدارة المواقف العامة في بلدية الشارقة علي أحمد أبو غازيين لـ "الإمارات اليوم" أن السيارة الجديدة ستساعد إدارة المواقف العامة والمفتشين على توفير الكثير من الوقت والجهد لفرق التفتيش في الشارقة لحل مشاكل الاصطفاف في الإمارة، مشيراً إلى أنها ستمسح عدد كبير من السيارات بزمن قصير، لافتاً إلى أن الطقس في دولة الإمارات خاصة في الصيف حار جداً، ما جعل الإدارة تعمل على ابتكار وإضافة هذه السيارة للتخفيف على المفتشين التعرض لأشعة الشمس بشكل كبير.
وبين بأن السيارة الرقمية الجديدة التى سيتم اطلاقها خلال الايام القادمة جُهزت بعدد من الكاميرات والحساسات لرصد انتهاكات الاصطفاف مع توفير البيانات والإحصاءات عن النسبة المئوية لعمليات الاصطفاف ووقتها، مع معدلات استخدام وسائل الدفع المختلفة.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:38 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها