تسجيل دخول

عام الاستعداد للخمسـين

العودة   منتديات الرمس > المجالس الاخرى > ساحة الفعاليــات > ارشيف ساحة الفعاليــات > معرض رأس الخيمة للكتاب

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 3 - 2 - 2012, 03:17 PM
الصورة الرمزية رذاذ عبدالله
رذاذ عبدالله رذاذ عبدالله غير متواجد حالياً
مشرفة المجلس الأدبي والثقافي
 
تاريخ التسجيل: 8 - 6 - 2008
المشاركات: 22,981
معدل تقييم المستوى: 466
رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute رذاذ عبدالله has a reputation beyond repute
إبراهيم الهاشمي في المقهى الثقافي برأس الخيمة: مجلة "قاف" مفتوحة لكل المثقفين في الإمارات

إبراهيم الهاشمي في المقهى الثقافي برأس الخيمة: مجلة "قاف" مفتوحة لكل المثقفين في الإمارات

* دار الخليـج







استضاف المقهى الثقافي، المصاحب لفعاليات الدورة السادسة من معرض رأس الخيمة للكتاب، مساء أمس الأول الشاعر إبراهيم الهاشمي، رئيس تحرير مجلة “قاف” الثقافية .

الهاشمي من شعراء التجربة الحداثية كما أشار د . هيثم الخواجة في تقديمه للأمسية، وقال إن فضاءات الهاشمي تنطوي على عوالم جميلة “باعتبارها متسقة، وذات هوية إيقاعية تلتزم بها القصيدة، مع اقتناص الموضوع ومعالجته معالجة متفردة” .

وأضاف الخواجة أن “الهاشمي يمتلك عاطفة جياشة، تسكن بنية قصيدته، وهو بعد إنساني في شعره” .

وأشار الهاشمي إلى أن جهوده أثمرت خلال العام الماضي عن الحصول على الأذون اللازمة لاستصدار مجلة تعنى بالشعر والشعراء الإماراتيين والإخوة العرب المقيمين على أرض الدولة، “الذين عاصروا النهضة الثقافية فيها منذ نشأتها الأولى، إضافة للاهتمام بالتراث والثقافة بشكل عام، وصدر العدد الأول من المجلة الشهرية في فبراير من العام الماضي باسم “قاف”، عن اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات، وخصص العدد الأول ملفاً للشاعر محمد بن حاضر، رحمه الله، الذي لم يصدر له أي ديوان شعري، على الرغم من غزارة نتاجه في الشعر النبطي” .

ودعا الهاشمي جميع المثقفين والكتّاب والشعراء للإسهام في مواضيع المجلة، التي يديرها ويحررها مجموعة من شباب الإمارات، ومن المقرر تخصيص ملف في كل عدد لشاعر من شعراء الإمارات .

وقرأ الهاشمي خلال الأمسية قصائد بالفصحى، حملت الأولى عنوان “بين الحشاشة واليقين”، والثانية “انتشاء”، وقصيدة ثالثة بعنوان “جمرة الروح”، كما قرأ نصوصاً أخرى بالعامية الإماراتية، من بينها “أعتذر” و”إماراتي” و”من قدي” و”كوني لي” .

وأشار نجيب الشامسي المستشار الاقتصادي في الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي، بعد فتح باب النقاش، إلى أن تجربة الشاعر الضيف تمثل شكلاً من أشكال الشعر المتميز، مشيداً بإنجازه المتمثل في تأسيس وإصدار مجلة “قاف”، ما يعتبر نقلة حقيقية في دعم الحراك الثقافي في الدولة .

وأشار أحمد العسم، رئيس فرع اتحاد كتاب وأدباء الإمارات في رأس الخيمة، إلى أن الهاشمي هو من وضع شعار اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وكان ذلك عام ،1985 معتبراً أن مجلة “قاف” أحدثت انقلاباً في القصيدة العامية، إذ أضافت لها جمالاً أكبر .

وطرح الحضور بعض الأسئلة على ضيف الأمسية، تمحورت حول كيفية الإسهام في مجلة “قاف” . وأكد الهاشمي أن الباب مفتوح لإسهامات جميع الشعراء والنقاد من دون استثناء، من الشعر الشعبي والفصيح والموزون، إلى جانب الدراسات ذات العلاقة . ودارت مداخلة الشاعر عبدالله الهدية حول أسباب الصراع بين القصيدتين المحكية والنبطية .

على صعيد معرض الفن التشكيلي، المصاحب لفعاليات معرض الكتاب، قال الفنان التشكيلي ناصر أبوعفرا، انه يشارك بتسع لوحات تقوم على الاتجاه التجريدي، إضافة إلى تجربة اعتبرها فريدة من نوعها في فن الرسم تتلخص في تلوين الصور الفوتوغرافية القديمة “الأسود والأبيض”، بعد تكبيرها على شكل لوحة، بهدف إحياء الصور الأصلية .

ويشارك مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث في المعرض بمجموعة مختارة من إصداراته، التي قاربت إجمالاً المئة، منها 6 إصدارات يشارك فيها للمرة الأولى، هي كتاب “الإيجاز في معرفة ما في القرآن من منسوخ وناسخ”، لمحمد بن بركات بن هلال السعيدي المصري، ت 520 ه، تحقيق الدكتور حاتم الضامن، وهو الكتاب الرابع في سلسلة آفاق الثقافة والتراث، و”تعديل السلوك الإنساني من منظور إسلامي”، رسالة ماجستير للدكتور عماد الشريفين، وكتاب “رعاية المتفوقين في الشريعة الإسلامية”، وهو أيضاً رسالة ماجستير في جامعة اليرموك في الأردن، لخالد عبدالرحمن طوالبة، وكتاب “فن السيرة النبوية: تاريخ وأصول”، مقدمة العلامة شبلي النعماني لكتابه سيرة النبي، مترجم من الأوردية، وهو الكتاب الثالث في سلسلة آفاق الثقافة والتراث، وكتاب الألفاظ المغربة بالألقاب المعربة، تصنيف عيسى بن قتيبة الدينوري، تحقيق ودراسة عبدالله صديق، هو رسالة دكتوراه من المغرب، وكتاب “القرآن الكريم في روسيا”، مترجم من الروسية، تأليف يفيم ريزفان، وهو الكتاب الثامن من السلسلة المشتركة مع المجمع العلمي الروسي في بطرسبرغ .
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:29 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2023, vBulletin Solutions, Inc.
المواضيع و المشاركات المطروحة بمجالس الرمس الحوارية لا تمثل رأي الموقع او ادارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها